المؤرخ المغربي نورالدين أمعيط يحصل على جائزة أفضل الأبحاث التاريخية


توج الباحث والأكاديمي المغربي الدكتور نورالدين  بجامعة شعيب الدكالي بجائزة الادريسي لأفضل الأبحاث التاريخية المنجزة، والمنشورة في دورية كان التاريخية لسنة 2022.


ومنحت لجنة التحكيم "جائزة الادريسي"للمؤرخ الشاب الدكتور نورالدين أمعيط عن دراسة "أقطاب التصوف بسجلماسة واقليمها ودورهمالتربوي والاجتماعي خلال العصرين الوسيط وبداية الحديث". 



وجاء هذا التتويج، حسب هيئة التحكيم واللجنة المشرفة على المجلة، أن هذا التتويج يأتي بناء على الجهد المبذول في إعداد الدراسة، وعددمرات التحميل من موقع الدورية، ونسب المشاهدة على صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي.


وجدير بالذكر أن الباحث المغربي الدكتور نورالدين أمعيط، من مواليد مدينة الفقيه بن صالح بسهل تادلا، وأحد خريجي مدرسة التاريخالاقتصادي والاجتماعي للغرب الاسلامي خلال العصر الوسيط بجامعة المولى اسماعيل بمكناس، وأحد طلبة الدكتور ابراهيم القادريبوتشيش.


كما اشتغل الباحث عدة سنوات بالسلك الثانوي التأهيلي، ثم أستاذا زائرا بجامعة مولاي سليمان، بكلية الآداب، بني ملال، قبل أن يلتحقبجامعة شعيب الدكالي، كأستاذ للتعليم العالي بشعبة التاريخ بالجديدة.


وجاء في ديباجة الجائزةتحت رعايةاتحاد الجوائز العربيةتم إطلاق النسخة الرابعة من الجائزة السنوية التي تصدرها دورية كانالتاريخية بهدف تشجيع التميز والتحفيز على المنافسة الجادة الهادفة بين الباحثين، من خلال تكريم أجود البحوث المنشورة سنويًا على صفحات الدوريةالجائزة تقديرية


وقد منحت "جائزة الادريسيالنسخة تحت اسم “جائزة الإدريسي” لأفضل عمل علمي نُشر خلال عام 2022. 


وتم الإعلان عن أسماء الفائزين بالجائزة وفق تاريخ صدور الأعداد على النحو التالي:


الدكتور نور الدين أمعيط (جامعة شعيب الدكالي – المملكة المغربية)، عن موضوع «أقطاب التصوف بسجلماسة وإقليمها ودورهم التربويوالاجتماعينماذج من العصرين الوسيط وبداية الحديث»، المنشور في العدد الثامن والخمسين؛ ديسمبر 2022". 

تعليقات الزوار

أحدث أقدم