محكمة الاستئناف بالرباط تخفف العقوبة الصادرة ابتدائيا في حق شقيق الزناكي


 خفضت محكمة الاستئناف بالرباط، الحكم الابتدائي الصادر في حق شقيق المستشار الملكي ياسر الزناكي، إلى الحكم عليه بالسجن سنة واحدة،  أمس الجمعة، في قضية استثمار تتعلق بـ"قصر نماسكار" بمدينة مراكش.


 ووفقا للمصار فقد قضت المحكمة الابتدائية بالرباط، سنة 2021 بسجن المستثمر المغربي كريم الزناكي، شقيق المستشار الملكي ياسر الزناكي، بـ3 سنوات سجنا نافذا، لتخفض العقوبة بالحكم استئنافيا، بسنة واحدة موقوفة التنفيذ.


وتابعت المصادر عينها، ان استئنافية الرباط  أبقت على الغرامة المالية، حيث تم الحكم على المتهم بأداء مبلغ 9.5 مليار سنتيم، على خلفية اتهامه من طرف قطريين بـ"النصب والاحتيال وخيانة الأمانة".


وبعد أن فشلوا في 26 دعوى قضائية رُفعت ضد كريم الزناكي، بين مراكش والرباط، حسب المصدر، انتهت القضايا إما بعدم الاختصاص وبرفض هذه الدعاوي أو بحفظها أو الانتصار للزناكي.


وفي هذا الصدد صرح دفاع المستثمر المغربي كريم الزناكي، "بأنه سيتم التوجه يوم الإثنين القادم لمحكمة النقض للتقدم بطعن في الحكم الاستئنافي" تبعا للمصدر.


ويذكر أن قيمة أصول شركة "ناماسكار" أثناء إبرام عقد التفويت حسب القوائم التركيبية لسنة 2015 محددة في 451.377.363,75 درهم (أزيد من 45 مليار سنتيم) دون احتساب تحيين الوعاء العقاري الذي تملكه الشركة.


وتعود أطوار القضية،حسب ما ورد، إلى غشت 2015، عندما تلقى الزناكي اتصالا، يخبره  برغبة مستثمرين قطريين في اقتناء بعض الحصص من شركة "هولط كابيطال" التي سبق وأن وقعت عقدا مؤكدا وحصريا لشراء جميع أسهم شركة "ناماسكار". 

تعليقات الزوار

أحدث أقدم