رصاص أمن مكناس يصيب شخصين .. أحدهما جانح

اضطرت عناصر الأمن العمومي وفرقة مكافحة العصابات، بولاية أمن مكناس، إلى استعمال أسلحتها الوظيفية، مساء أمس الأحد، خلال تدخلها في عملية توقيف شخص مسلح.


 وأفادت المصادر أن الموقوف من ذوي السوابق القضائية العديدة، كان في حالة غير طبيعية واعتدى على المواطنين وألحق خسائر مادية بممتلكات خاصة كما عرض موظفي الشرطة لتهديد جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.


وتشير المعطيات الأولية للبحث، أن عناصر الشرطة استجابت لطلب استغاثة بسبب تهديد شخصين لسلامة المواطنين وإلحاق خسائر مادية بالسيارات التي تعبر الشارع العام بحي “الزرهونية” بمكناس.


 وتابعت أن  أحدهما تعمد رفض الإمتثال للأوامر مواجه عناصر الشرطة بمقاومة عنيفة مهددا حياتهم.


 ما اضطر موظف شرطة لإطلاق رصاصة تحذيرية في الهواء، بينما قام زميله في فرقة مكافحة العصابات بإطلاق عيارات نارية أخرى بشكل اضطراري، أصابت المشتبه فيه الرئيسي على مستوى أطرافه السفلى، في حين ارتدت شظايا أحد العيارات المستخدمة بشكل عرضي وأصابت شخصا في أطرافه السفلى بعدما تصادف تواجده بعين المكان.


وقد تم نقل كل من المشتبه فيه والضحية المصاب عرضيا للمستشفى من أجل تلقي العلاجات الضرورية، في انتظار إخضاع الأول للبحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك قصد تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه.

تعليقات الزوار

أحدث أقدم