زاكورة.. الإبداع لازال يتحدى كورونا في مهرجان إفريقيا المبدعة 2021



درعة أنفو - زاكورة 


في إطار برنامجها المسطر ووعيا منها بأهمية الأنشطة الثقافية في تنمية الفرد ، وترجمة أهدافها وفق المستجدات الثقافية، تنظم جمعية الفينيق للإبداع الفني و الثقافي بزاكورة، حدثا فنيا بدعم من طرف الصندوق العربي للثقافة والفنون آفاق من خلال منحة الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون SDC  ،و بشراكة مع المركز الثقافي القناع بتونس، المتمثل في تنظيم مهرجان إفريقيا المبدعة 2021، دورة هذه السنة ستبدأ رحلتها من صحراء تنفو بزاكورة بوابة ملتقى القوافل الثقافية والفنية التي تمثل المغرب عن جدارة واستحقاق.


إفريقيا المبدعة لسنة 2020 كانت نموذجية، ورسمت مشهدا فنيا وثقافيا، حافلا بالعديد من الأنشطة والفقرات الإبداعية على مستوى إقليم زاكورة.


مرت في أجواء استثنائية، أقيمت فيها حفلات، وسط إجراءات احترازية بسبب فيروس كورونا،وطبق المنظمون مجموعة من الإجراءات الاحترازية الصارمة، تقتضي ارتداء الكمامة، مع توفير أدوات التطهير والأقنعة المجانية في كل مكان.


واعتبر المنظمون أن الأنشطة، التي تقوم بها الجمعية، تعرف مشاركة وازنة للعديد من الفرق والباحثين والفنانين من المغرب وخارجه، ترتكز على “رؤى فنية متنوعة لبناء وتجذير الفعل الثقافي” بغية تمتين جسور التواصل الفني والثقافي بين الشركاء المحليين والقادمين من ربوع الوطن ومن مختلف الدول المشاركة في هذا المشروع الثقافي.


وأكدت الجمعية أن اختيار شعار “إفريقيا المبدعة” يأتي من أجل إحداث حركية فنية إبداعية تنطلق من القارة الإفريقية ولتبادل الأفكار والتجارب والخبرات مع بقية الأقطار من العالم عبر الأشكال التعبيرية المقترحة من قبل الفنانين والمثقفين والتقنيين المشاركين.


و أكد المنظمون أن المهرجان يأتي في سياق الإسهام في الدينامية الثقافية التي تشهدها مدينة زاكورة، ومبادرة لتثمين الفعل الثقافي المحلي، وذلك من خلال تنظيم تظاهرة متخصصة وقريبة من عشاق فن  والإبداع.

تعليقات الزوار

أحدث أقدم