إعلان

د/ علي آيت كاغو الرئيس الأول للمحكمة الإبتدائية بتارودانت يرثي الفقيد الأستاذ المهدي اليوسفي الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بوارززات



على إثر وفاة المشمول برحمة الله السيد المهدي اليوسفي الرئيس الأول لمحكمة الإستئناف بوارززات إثر اصابته بوباء كورونا ،

بعث الدكتور علي آيت كاغو الرئيس الأول للمحكمة الإبتدائية بتارودانت برسالة ينعي فيها الفقيد مذكرا بخصاله الحميدة  وهذا نصها : 

" غادرنا في صمت رجل من رجالات القضاء الكبار

المشمول برحمة الله السيد الرئيس الاول الأستاذ المهدي اليوسفي ، تغمده الله برحمته الواسعة و أسكنه فسيح جناته مع الصديقين و الشهداء و حسن أولئك رفيقا و ألهنا و ذويه الصبر و السلوان 

السيد الرئيس الاول الأستاذ المهدي اليوسفي شهيد العدالة ،علم من أعلام قضاء مغربنا الحبيب ،هرم توج مساره بالفخر ، و الوسام ، رجل ظل كما هو لا يتبدل ولا يتغير ، سنوات من الإخلاص و التفاني بروح وطنية عالية ، فهو بامتياز رجل الفضيلة ، رجل النخوة ، واللباقة ، رجل الحكمة والرزانة ، رجل لاتَمَل من حديثه ، و تشتاق الى نصائحه ، و تشتاق إليه كل ما غاب عن مجلسك ، رجل أسس لقواعد ، و أدبيات ، و ممارسات فضلى في العمل القضائي ، منه تعلم الكثير وتتلمذ على يده قضاة ، ولا زالت بصمته حاضرة بكل مرافق العدالةالتي إشتغل بها .

شهيد العدالة الفقيد السيد الرئيس الأول الأستاذ المهدي اليوسفي ، رجل محال نسيانه ، نِعْم الرجل ، رجل دين نقي السريرة ، رجل قانون ، رجل عدالة  ، و غيور على العدالة ، قاضي مجد متفاني في عمله ، قاضي إجتهاد 

مهما خطت اناملنا من عبارات النعي ، فلن تحتوي مناقب الفقيد ، الرجل الشهم ، الطيب الخلوق ، الأب .

حزن عميق لفراق علم و هرم من أهرامات القضاء المغربي ، حدث وفاته رزء جليل ، آلمنا جميعا ، ننعيه بدعوات صادقة بالرحمة و المغفرة دعوات تسأل و تناجي و تتوسل المولى عز وجل له الرحمة و المغفرة 

الحدث غيب عنا رجلا من رجال العدالة، الجميع بدون استثناء يكن له الاحترام و التقدير ... 

إنا لله و إنا إليه راجعون 

تغمد الله فقيد أسرة العدالة برحمته الواسعة و أسكنه فسيح جناته 

اللهم إنه نزل بك وأنت خير منزول به ... وأصبح فقيرا إلى رحمتك وأنت غني عن عذابه وقد جئناك راغبين إليك شفعاء له اللهم إن كان محسنا فزد في إحسانه وإن كان مسيئا فتجاوز عنه وآته برحمتك ورضاك ، وقه فتنة القبر وعذابه وأفسح قبره وجاف الأرض عن جبينه ولقه من رحمتك الأمن من عذابك حتى تبعثه إلى جنتك يا أرحم الراحمين ، 

إنا لله و إنا إليه راجعون ".

تعليقات الزوار

أحدث أقدم