الانسجة الجمعوية بجهة درعة تافيلالت تستنكر هدر الزمن التنموي بالجهة وتحمل الشوباني المسؤولية

 


درعة.أنفو 


إستنكرت الانسجة الجمعوية بجهة درعة تافيلالت بشدة ما أسمته بالهدر "الممنهج"  للزمن التنموي بالجهة التي تعرف هشاشة بنيوية، محملتا الحبيب الشوباني رئيس المجلس المسؤولية. 


وقالت الانسجة في بيان توصلت درعة.أنفو بنسخة منه، أن الساكنة هي الضحية الأولى لعبث مجلس جهة درعة تافيلالت في ظل أوضاع اجتماعية واقتصادية زادتها أزمة كورونا تأزما. 


وطالبت الانسجة الثلاث وهي : شبكة الجمعيات التنموية بواحات الجنوب الشرقي، النسيج الجمعوي للتنمية و الديمقراطية بزاكورة و النسيج الجمعوي للتنمية ورزازات، (طالبت) السلطات الوصية بالتدخل لوقف ما أسمته العبث بمصالح المواطنين و مصلحة البلاد.


وعبرت الانسجة الجمعوية عن إستعدادها لخوض أشكال احتجاجية و تواصلية ميدانية غير مسبوقة، ضدا على استمرار سوء التدبير السيء للجهة و تفويت فرص التنمية عليها ساكنة و مجالا، داعيتا كل الغيورين و الفاعلين و القوى الحية لمواجهة هذا الاستهتار بمصالح المواطنين.


للإشارة فقد أعلن الحبيب الشوباني، رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت، اليوم الاثنين بالرشيدية، عن تأجيل أشغال الدورة العادية للمجلس لشهر أكتوبر، بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني.

تعليقات الزوار

أحدث أقدم