إعلان

كورونا..مطالب بإنشاء مستشفى ميداني بورزازات تكتسح شبكات التواصل الاجتماعي


درعة.أنفو 

أطلق مجموعة من النشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي هاشتاك للمطالبة بإنشاء مستشفى ميداني بمدينة ورزازات.

وقال مغردون على وسائل التواصل الاجتماعي إن تشييد هذا المستشفى الميداني وتجهيزه بجميع المعدات الطبية خاصة غرف للإنعاش المخصصة للمرضى الذين يعانون من فيروس كوفيد 19، سيمكن من تعزيز الطاقة الاستيعابية لمستشفيات الجهة، وتقوية الجهود الاستباقية والاحترازية التي تبذلها السطات العمومية لمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد، و تأكيدا لضرورة تفعيل مشاريع تعزز الوضع الصحي الترابي.

وقال رشيد فاعل جمعوي بورزازات، انه وجب انشاء مستشفى ميداني بمدينة ورزازات بعد تفشي فيروس كورونا المستجد بالاقليم، وعدم توفر مستشفيات لضم الكم الهائل من الاصابات التي تناهز 170 إصابة بورزازات فقط و 233 اصابة بالجهة ككل.

وشدد المتحدث على ضرورة الدعم الصحي من حيث التجهيزات و ضرورة الرفع من عدد الاسرة العادية والاسرة المخصصة للانعاش.

وقال المتحدث ذاته، "لا بد أن أشيد بالعمل الذي يقوم به ممثلو السلطات، من أجل محاربة تفشي فيروس كورونا، من خلال حرصهم على تأمين سلامة المواطنين، إلى جانب العمل الذي يقومون به من أجل القضاء على البؤر التي يمكن أن تشكل مرتعا لانتشار هذا الفيروس".

وتسارع السلطات بمدينة ورزازات، على رأسها عبد الرزاق المنصوري عامل الاقليم، من اجل محاربة تفشي فيروس كورونا المستجد بالإقليم.

للاشارة فقد قفز عداد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا على مستوى إقليم ورزازات، بعد اكتشاف بؤرة في السجن المحلي لمدينة ورزازات، حيث تم إلى حدود الآن، تأكيد إصابة حوالي 140 حالة داخل السجن.

تعليقات الزوار

أحدث أقدم