إعلان

وزارة الصحة تدعو المديريات الجهوية من أجل نشر معطيات الحالة الوبائية الخاصة بكل جهة ومدينة وحي مرتين في اليوم


درعة.أنفو 

لضمان الحق في الحصول على المعلومة دعت وزارة الصحة، يوم الخميس 16 أبريل الجاري، المديريات الجهوية والمندوبيات الإقليمية في المغرب، إلى مشاركة أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، والحالة الوبائية التي تعيشها كل جهة، وإقليم، ومدينة، وحي مع المواطنين، ضماناً للحق في الحصول على المعلومة.

وقالت وزارة الصحة، في بلاغ لها، إن جميع المديريات والمندوبيات مدعوة إلى المساهمة في العملية التواصلية من خلال تحديث الوضعية الوبائية الخاصة بالجهات مرتين في اليوم، بالموازاة مع التحديث الوطني المعلن عنه من طرف وزارة الصحة، والمحدد كل يوم في الساعتين العاشرة صباحاً، والسادسة مساء.

وأوضحت الوزارة أن هذه التوجيهات تأتي في إطار الحق في الحصول على المعلومة، ولضمان استمرار العملية التواصلية التي تنهجها الوزارة بشفافية منذ بداية الطارئ الصحي العالمي الجديد في البلاد.

ودعتها إلى تغذية الصفحات الرسمية التابعة لها على “فايسبوك” بشكل مستمر، واعتماد نفس الحصيلة التي تعلنها وزارة الصحة، تفادياً لأي تضارب في الأرقام والمعطيات، مع إضافة توزيع الحالات حسب الجهة، والإقليعزم، والمدينة، والحي.

وطلبت وزارة الصحة من مديرياتها ومندوبياتها، تجنب اعتماد الميثاق الغرافيكي الخاص بالوزارة، تفاجياً لأي لبس أو سوء فهم من الرأي العام، ووسائل الإعلام، داعية إلى بلورة دعامة تواصلية خاصة بكل جهة.

وشددت الوزارة على ضرورة استثناء المعلومات المتعلقة بالحياة الخاصة للأفراد، أو التي تكتسي طابع معلومات شخصية، فضلاً عن المعلومات التي من شأن الكشف عنها المس بالحريات، والحقوق الأساسية المنصوص عليها في الدستور، وحماية مصادر المعلومات.

تعليقات الزوار

أحدث أقدم