إعلان

مديرية الصحة بجهة درعة تافيلالت تكذّب "رسالة استنكارية" بخصوص التقصير في أداء مهام الأطر الصحية


درعة.أنفو – عبد الرحيم البصير 

ردت مديرية الصحة بجهة درعة تافيلالت على ما تم تداوله عبر تطبيق واتساب من خلال رسالة استنكارية تم نسبها لمرضى مصلحة كوفيد 19 في المستشفى الجهوي مولاي علي الشريف بإقليم الراشدية، نافية بشكل قاطع ما تم الترويج له في هده الرسالة، والتي "يتهمون من خلالها الأطر الطبية والصحية والجهات المكلفة بالعناية بمرضى كوفيد 19 بالتقصير في أداء مهامهم، والتشكيك في التعامل المهني والانساني مع المصابين اللدين يمرون بأزمة نفسية جراء الاصابة بالفيروس، كما حاولوا لفت الانتباه إلى عدم اعتماد نظام غدائي يتناسب مع حمية مرضى السكري الحاملين لفيروس كورونا المستجد، بالإضافة الى تأخير وقت وجبات الفطور والغداء التي تعيق سيرورة التعافي نظرا لعدم أخذ الادوية في الوقت المناسب، كما أشاروا ايضا الى أن الجهات المختصة تقوم بالتخلص من ادواتهم اي الملابس والاوراق الخاصة بهم دون علمهم أو موافقتهم، زيادة على ذلك فقد تم اتهام العاملين في المستشفى بالإخفاق في التواصل مع المرضى وتهميش توصلهم بالمعلومة فيما يخص وضعهم الصحي ونتائج تحاليلهم المخبرية".

وقالت المديرية في بيان توصلت درعة.أنفو بنسخة منه، "استنادا على متابعتنا اليومية وعلى تحقيقنا في هذه الاتهامات الكاذبة والهادفة الى ضرب مجهودات الاطقم الصحية والطبية عرض الحائط، نشير من جهتنا الى أن هؤلاء المرضى يتوصلون بوجباتهم الغدائية يوميا، بالإضافة إلى تتبع حالتهم النفسية من طرف الاطباء النفسانيين والمساعدات الاجتماعيات للتخفيف من تداعيات المرض واعتبارا لما له من تأثير على الوضعية النفسية لهم, كما ان الطاقم الصحي يقوم بواجبه على احسن وجه باعتبار المريض أولوية الجميع والسهر على شفائه وتعافيه".

وأكدت المديرية، أن "عملية التخلص من الأدوات الخاصة بهم فقد تمت تحت موافقتهم باستثناء الأقلية التي رغبت في استرجاعها وهو يتم بعد عملية التطهير والتعقيم".

وأضاف المديرية، أنها "اتصلت بالمرضى للتأكد من مدى صحة الرسالة الاستنكارية فقد صرحوا بعكس ما جاء فيها، منوهين بالمجهودات المبذولة من قبل جميع الأطراف الساهرة على رعايتهم من سلطات جهوية واقليمية والمصالح الصحية المدنية والعسكرية".

وشجبت المديرية، تبخيس المجهودات المبذولة من طرف جميع العاملين والتشكيك في مصداقية عملهم الجاد والدؤوب للخروج من هده الأزمة الصحية بالجهة.

ودعت المديرية جميع المواطنين والمواطنات بالالتزام والتقيد بإجراءات الحجر الصحي بهدف السيطرة على هدا الوباء.

تعليقات الزوار

أحدث أقدم