أخبار

[أخبار][slideshow]

مجتمع

[مجتمع][stack]

حوادث

[حوادث][stack]

رياضة

[رياضة][grids]

إقتصاد

[إقتصاد][stack]

ورزازات.. 30 موقوف تحت الحراسة النظرية خالفوا حالة الطوارئ الصحية


درعة.أنفو - إدريس اسلفتو 

اضطرت مصالح الأمن الجهوي بمدينة ورزازات خلال اليومين الاخيرين  إلى توقيف حوالى 30  شخصا بعد مخالفتهم لتدابير حالة الطوارئ الصحية، التي فرضتها وزارة الداخلية لمحاصرة انتشار جائحة فيروس "كورونا" .

مسؤول بخلية التواصل بالأمن الجهوي لورزازات ،قال أن  هذه الاعتقالات التي طالت حوالي 30 شخصا منذ دخول حالة الطوارئ حيز التنفيذ  بتهمة "العصيان  ومخالفة أوامر السلطات"، تأتي في إطار حظر التجوال و تنفيذا للقانون المنصوص عليه ووفق التعليمات، لكن الموقوفين لم  يمتثلوا لقرارات التدابير الصحية الموصي بها من طرف وزارة الداخلية لحماية المواطنين من وباء "كورونا"، ليتم توقيفهم ووضعهم تحت تدابير الحراسة النظرية في انتظار احالتهم امام انظار المحكمة المختصة.

وأفادت مصادر أن الدوريات المختلطة المكونة من رجال السلطة المحلية، عناصر الأمن الوطني والقوات المساعدة، قامت بإنذارات متكرر في مختلف أنحاء مدينة ورزازات ، مستعينة في ذلك بمكبرات الصوت واعوان السلطة والمحلية لتوعية المواطنين وشرح كل الاجراءات المعلنة عنها .

ليست هناك تعليقات :