أخبار

[أخبار][slideshow]

مجتمع

[مجتمع][stack]

حوادث

[حوادث][stack]

رياضة

[رياضة][grids]

إقتصاد

[إقتصاد][stack]

مطارات جهة درعة تافيلالت تواصل الصعود في مؤشر رواج المسافرين وتحقق رتبا متقدمة على المستوى الوطني


درعة.أنفو 
واصلت مطارات جهة درعة تافيلالت الصعود في مؤشر رواج المسافرين وتحقق رتبا متقدمة على المستوى الوطني، فحسب تقرير المكتب الوطني للمطارات ONDA ، فقد حققت المطارات الثلاث لجهة درعة تافيلالت ( زاكورة - وارزازات - الرشيدية ) ارتفاعا مهما في عدد المسافرين بين سنتي 2018 و 2019. 

وبحسب الإحصائيات التي عممها المكتب الوطني للمطارات في بلاغه رقم 1/2020 بتاريخ 22 يناير 2020 ، فإن نسبة تطور عدد المسافرين جعلت مطار زاكورة في مقدمة الترتيب بنسبة 71,49% ( عدد المسافرين في سنة 2018 بلغ 10004 مسافرا ، مقابل 17 156 مسافرا في 2019 ) ، يليه مطار وارزازات بنسبة 52,78 % ( عدد المسافرين في سنة 2018 بلغ  89024  مسافرا ، مقابل 136007 مسافرا في 2019) ، يليه مطار مولاي علي الشريف بالرشيدية بنسبة 44,56 %  ( عدد المسافرين في سنة 2018 بلغ 36915 مسافرا ، مقابل 53366 مسافرا في 2019).

يشار إلى أن التطور الملحوظ في الدور الاقتصادي لهذه المطارات الثلاث، عزز دورها كمحركات ورافعات رئيسية للجاذبية الترابية للجهة وفك العزلة عن ساكنتها. كما تجدر الإشارة إلى أن المجهود الذي بذلته الحكومة في تحسين البنية المطارية من خلال افتتاح محطتين جديدتين بكل من الرشيدية وزاكورة قبل سنة ، ساهم في تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمسافرين وكذا للموارد البشرية العاملة في هذه المرافق العمومية. 

وفي نفس السياق، فقد مكنت مساهمة مجلس الجهة ( 3،6 مليار سنتيم )  والمديرية العامة للطيران المدني( حوالي 1 مليار سنتيم )  والمديرية العامة للجماعات المحلية ( حوالي 1 مليار سنتيم )  من دعم هذه الرحلات عبر تركيبة مالية مكنت من رفع عددها من 12 رحلة إلى 25 رحلة أسبوعية، وخفض ثمن التذاكر وإدخال الشركة العربية للطيران إلى جانب شركة الخطوط الملكية المغربية لتحقيق هذه النتائج الإيجابية.

ليست هناك تعليقات :