أخبار

[أخبار][slideshow]

مجتمع

[مجتمع][stack]

حوادث

[حوادث][stack]

رياضة

[رياضة][grids]

إقتصاد

[إقتصاد][stack]

رائحة كريهة تجتاح مدينة ورزازات في غياب للمسؤولين


درعة.أنفو - البصير عبد الرحيم

اجتاحت روائح أقل ما يقال عنها كريهة وتزكم الأنوف مدينة ورزازات في الأسابيع الأخيرة، الشيء الذي أثار موجة استنكار عارمة وسط الساكنة المتضررة من هذه الروائح، خاصة ساكنة الأحياء المتواجدة وسط المدينة، وذلك في غياب أي تدخل للجهات المعنية من منتخبين وسلطة محلية للحد من هذه الروائح.

ويربط عدد من السكان  تلك الروائح بمحطة لمعالجة المياه العادمة الغير بعيدة عن المدينة، حيث تنبعث الروائح الكريهة في أوقات متفرقة، خاصة مع هبوب الرياح في اتجاه الأحياء والتجمعات السكنية، كما أن حدّة الروائح تصل درجاتٍ عليا ومقلقة في الفترات الليلية والساعات الأولى من الصباح.

ومن بين التصريحات التي استقتها درعة.أنفو من قاطني المدينة، أشار عبد العزيز إلى أن الأوضاع باتت في الآونة الأخيرة غير محتملة، حيث أصبح السكان، غير قادرين على فتح نوافذ منازلهم تفاديا لاستنشاق المزيد من الروائح الكريهة، وتجنّبا لإصابة أطفالهم بأية أمراض محتملة.

أما كريستين سائحة أجنبية مقيمة بأحد فنادق المدينة لأزيد من أسبوع، صرحت لدرعة.أنفو أن روائح الصرف الصحي تنبعث في المساء كل يوم، وتستمر إلى غاية الساعات الأولى من صباح اليوم الموالي.

ولفتت السائحة، ضمن تصريحها، إلى أن هذه الرائحة اجتاحت الفندق الذي تقيم فيه، مضيفتا أنها (الرائحة الكريهة) تشكل خطرا على الصحة، خاصة الذين يعانون من الربو وغيره، مطالبتا بالتدخل لمعالجة الأمر.

ليست هناك تعليقات :