إعلان

عمال فندق بلير بورزازات يحتجون امام وزارة العدل (صور)


درعة.أنفو - البصير عبد الرحيم


خاض مجددا عمال ومستخدمو  فندق بلير بورزازات، وقفة احتجاجية أمام وزارة العدل بالرباط، صباح أمس الثلاثاء 24 دجنبر 2019، محتجين على عدم تنفيذ الأحكام القضائية الصادرة لفائدة العمال.

وطالب المحتجون الدولة بالعمل على تنفيذ الأحكام القضائية، و انقاد أسرهم من التشرد، محملينها مسؤولية وضعهم الاجتماعي الذي وصفوه ب 'المأساوي'.

وكان قد تعرض حوالي 111 عاملا من النساء والرجال الى التشريد بعد أن أقدمت إدارة فندق بلير بمدينة ورزازات منذ سنة 2009، وذلك في خطوة أثارت استغراب العمال والرأي العام المحلي بورزازات  نظرا لما شاب طريقة الإغلاق من خروقات قانونية . ولم يتم إخبار أي جهة معنية  بمن فيهم المستخدمين  الذين توجهوا كعادتهم في الصباح الباكر للعمل  ليجدوا أبواب الفندق موصدة .

وجدير بالذكر أن المحكمة قضت بتعويض العمال ، ما جعلهم يستبشرون خيرا، إلا أنه الى حد كتابة هده السطور لم ينفد الحكم.

للإشارة فإن وقفة يوم الثلاثاء ما هي إلا إحدى الوقفات الإحتجاجية والاعتصامات المتسلسلة التي خاضتها شغيلة الفندق منذ سنوات، لعلها تلفت نظر المسؤولين للتدخل لفك المشكل من أساسه.

تعليقات الزوار

أحدث أقدم