إعلان

ضغط الاحتجاجات ينتصر "لطبيب الفقراء" وهذا ما تقرر في حق مديره بتيزنيت


تداولت مصادر متطابقة  ، خبرا لم يؤكد بعد من خلال بلاغ رسمي، مفاده اعفاء مدير مستشفى الحسن الأول بتيزنيت من مهامه، مع تنقيله عقابيا صوب مستشفى انزكان للعمل كطبيب جراح .

و قالت ذات المصادر أن هذا الاعفاء جاء عقب الغضب العارم الذي عبرت عنه ساكنة تيزنيت بعيد تنقيل الدكتور الشافعي بطريقة وصفت بالتعسفية نحو مستشفى تارودانت، تلاها خروج محتجين للشارع للمطالبة ببقاءه الشافعي و الرحيل الفوري لمديره الذي كان سببا رئيسيا في تنقيله .

تعليقات الزوار

أحدث أقدم